منتدي الولـــــــــــيد الشامل
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي
اخبار
"
المواضيع الأخيرة
اعلان
اعلانك عندنا
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع


قراءة الكف,,الفراسه وقراءة الوجوه551

قراءة الكف,,الفراسه وقراءة الوجوه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قراءة الكف,,الفراسه وقراءة الوجوه

مُساهمة من طرف يحيى بشير في الجمعة 19 فبراير 2010, 11:44 pm

[center][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
- اليد والأصابع ومدلولاتها:

يقول الأستاذ عارف الشيخ : إن القرآن الكريم وهو آخر الكتب السماوية لفت انتباهنا في الواقع إلى أهمية مثل هذا العلم حيث قال: "بلى قادرين على ان نسوي بنانه" (الآية رقم 4 من سورة القيامة).



ربما يقول بعضهم إن مثل هذه الآية لا تدل مباشرة على علم الفراسة، ولكني أقول أن القرآن دأب على أن يلوح ولا يذكر الأشياء بالتفصيل، لكن البشر من واجبهم أن يتأملوا في خلق الله.



ثم إن الطبيب اليوم قبل ان يجري أي فحص للمريض ينظر إلى وجهه ويتأمل في عينيه، ولسانه وكفه وأصابعه، وربما حكم على أنه مريض بكذا قبل أن يجري له تحليلا أو فحصاً باطنياً، لماذا؟ لأن الوجه والكف والأصابع مداخل للجسم بما يحمل من صفات وانطباعات وصحة ومرض. وصدق الشاعر إذ يقول:

دواؤك فيــــــــك ولا تشـــــعر
وداؤك منــــــك ولا تبــــــصر

وتزعم انك جـــرم صغـــــــــير
وفيك انــــطوى العــــالم الاكــبر




وإذا جزمنا بصحة وجود مثل هذا العلم فينبغي أن نعلم أن مصطلحات ومسميات كثيرة برزت في ميدان علم قراءة الكف على سبيل المثال مثل:

ü خط الرأس

ü وخط الحياة،

ü والجزر،

ü والتلال،

ü والروابي

ü وخط القدر

ü وخط الحظ،

ü وخط القلب،

ü وخط الصحة،

ü وخط الالهام،

ü وخط الزواج.



كما ان الأيدي قسمت إلى سبعة أنواع هي:

ü اليد البدائية،

ü اليد المربعة،

ü واليد المبسوطة،

ü واليد الفيلسوفة،

ü واليد المخروطية،

ü واليد الروحانية،

ü واليد المختلطة.

والابهام وحده نال من الاهتمام ما لم تنله اي أصبع من الأصابع.



لنقف قليلاً مع بعض الظواهر مثل : الكف، الابهام، الأصابع، الأظافر، القدم. أما الابهام فهو كما قال العالم د. أربنتجني(Dr. Arpentigny): يعني شخصية الرجل ثم إن أهمية الابهام في الكف مثل أهمية الأنف في الوجه.



وإذا علمت ذلك فاعلم بأن الكف هو وحده مجمع أسرار كثيرة شأنه شأن الوجه وفي الكف ثلاثة خطوط رئيسية مثل خط الحياة وخط الرأس وخط القلب، ولكل من هذه الخطوط رموزه ومدلولاته. وبالمناسبة فإن الابهام وحده يكفي أن يثير دهشتنا، لذلك فإن العالم يستخدم البصمات للتعرف إلى أصحاب الجرائم.



يقول الشيخ محمد علي الصابوني في كتابه التبيان في علوم القرآن: بشرة الأصابع مغطاة بخطوط دقيقة، وعلى عدة أنواع (أقواس، عراو، دوامات) وهذه الخطوط لا تتغير مدى الحياة، وجميع أعضاء الجسم تتشابه أحياناً ولكن الأصابع لها ميزات خاصة، إذ أنها لا تتشابه ولا تتقارب، وهنا المعجزة الإلهية.



ويذكر العالم الفلكي عبد العظيم شندي أن للابهام اشكالاً منها: الابهام الكروي، والابهام الجامد، والابهام ذو العقدة اللينة، والابهام البدائي والابهام المعتدل، والابهام ذو الخصر. ثم لكل واحد من أنواع الابهام التي ذكرناها دلالة ومعنى، ترتقي نفس صاحبه بقدر ما يتصف به ابهامه من كيفية.



وقالوا: كلما كان الابهام قصيراً كان صاحبه أقل قدرة على السيطرة على نفسه، وكلما كانت العقدة الأولى من الابهام قابلة للانحناء أكثر إلى الخلف على شكل قوس كان صاحبه أكثر قدرة على التكيف والمرونة مع الآخرين، وأقل عناداً، وكلما كانت العقدة الأولى أطول من الثانية كان الانسان أكثر ارادة وحزماً، وكلما اقترب الابهام من جانب اليد دل ذلك على بخل صاحبه.



والأصابع الأخرى التي هي السبابة والوسطى والبنصر والخنصر تفرس فيها العلماء فقالوا: السبابة الطويلة تدل على التفكير والقصيرة تدل على النشاط، وهنا مدلولات أخرى بحسب موقعها طولاً من الأصابع الأخرى. والوسطى الطويلة تدل على الفطنة، والقصيرة تدل على الاستهتار، وهي لها معان أخرى. والبنصر الطويلة تدل على حب الجمال والشهرة، وإذا كانت قصيرة دلت على حب النفور من كل ما ذكرنا، والخنصر الطويلة تدل على قوة التفكير وحب البحث.



وتدل دراسات العلماء على أن ذوي الاصابع الطويلة يحبون الاطناب في كتاباتهم ويهتمون حتى بالامور الثانوية. وذوو الاصابع القصيرة يحبون الاندفاع والايجاز، ولا يهتمون بالجزئيات.



أما الأظافر فهي محط انتباه الأطباء لأنهم يتعرفون إلى الكثرة من الأمراض من خلال النظر إلى أظافر الاشخاص، ولا سيما الأمراض الوراثية. والأظافر قسمها العلماء إلى الطويلة والقصيرة والعريضة والضيقة. فالأظافر الطويلة استدلوا بها على ضعف التكوين العام للجسم، وصاحبها أكثر تعرضاً لالتهابات الحنجرة والصدر، ويتميز بأنه لا يحب الانتقاد ويفضل الصبر، ويتذوق الفنون. والأظافر القصيرة أصحابها أكثر تعرضاً لأمراض القلب، ويتميزون بسرعة الادراك. والأظافر المسطحة يتعرض أصحابها للشلل أكثر من غيرهم، ويحبون الخصام والتسلط، والأظافر الطويلة الضيقة يشكو أصحابها من ضعف في السلسلة الفقرية.



وأما قوام الانسان فهو الآخر عالم مستقل، وقد توصل العلماء إلى أنه كلما قلت حركتنا وايماءاتنا كانت قدرتنا على السيطرة على النفس أكثر، لذلك فإن قوة شخصيتك في أن لا تكثر من الحركات، وتحتفظ بقواك في داخلك. وإذا رأيت انساناً يخطو خطاً سريعة وقصيرة فاحكم عليه بأنه انفعالي الطبع ومتقلب في رأيه. وإذا رأيته يخطو خطاً كبيرة وبطيئة فاحكم عليه بأنه صاحب ارادة قوية لكنه ذو كبرياء يحب السيطرة.



وبامكانك أيضاً أن تتعرف إلى الانسان من خلال جلسته فمن الناس من إذا جلس ارتمى بنفسه في تراخ، وهذا يدل على برود همته، أو أنه عليل. ومنهم من يجلس في منتصف المقعد أو على طرف المقعد، فالأول خجول والثاني خائف. وآخر يجلس وهو يحرك رجليه ويديه من غير توقف، وهذا الانسان عصبي المزاج مضطرب. ومن الناس من إذا دخل مجلساً تصدر المجلس من غير ان يدعى إلى صدر المجلس، ومثل هذا يطلق عليه بأنه شجاع. ومنهم من ينتقل من كرسي إلى كرسي وهذا باحث عن الراحة. ومن الناس من إذا جلس في مجلس مد رجليه إلى الأمام غير مبال بالآخرين ومثل هذا تنقصه التربية.



وبعد هذا التجوال استطيع القول بأن ما أوردته عبر هذا المقال من حقائق علمية ما هو إلا أقل القليل. وقد أردت به الاشارة إلى تلك الحقائق التي توصل إليها قدماؤنا قبل عصر الاكتشافات العلمية. وإنني أؤكد مرة أخرى بأن المسلمين اليوم مطالبون بان يدرسوا الكون لكنهم حرموا أنفسهم من الكون وما فيه في حين أن القرآن دعاهم إلى التأمل والعمل قائلاً: "وفي أنفسكم أفلا تبصرون" فكأنهم بذلك ارتدوا. في حين ان غير المسلمين تغلغلوا في دراسة الكون حتى جاء عالمهم «نيوتن» ليقول لنا: "تقنعني ابهام اليد بحقيقة وجود الله". إذن فإنهم يؤمنون بعد كفر، وبعض المسلمين يكفرون بعد إيمان، أليس كذلك؟



وهكذا بدأت هذه الدورة معكم أيها الأحبة تتعمق ووتوسع وبدأنا ندخل في الجد أكثر فأكثر فهل أنتم مستعدون...



الحلقة الخامسة



6- وجه الانسان:

وجه الانسان هو أشرف الاعضاء، لذلك فإن الاسلام نهى عن أن يهان، وقد ورد في الحديث أن الرجل إذا أراد أن يؤدب زوجته الناشزة بالضرب وجب عليه أن يجتنب الوجه، وكذلك معلم الصبيان ينبغي ألا يضربه في وجهه.



وفي عرفنا المحلي نقول: فلان أخذ بوجه فلان أي قبل وساطته، واحترم رأيه وقراره وموقفه، ويعني هذا أن الوجه موضع التكريم من الله ومن عباده. ويقال أيضا للداخل على القوم: يا فلان كان وجهك علينا خيراً، بمعنى أنك كنت يمناً علينا.



يقول الأستاذ عارف الشيخ: إذن فإن الوجه عضو في الجسم لكنه ليس كسائر الاعضاء، بل هو أشرفها وأكرمها، ولذلك أيضا استعير لفظ الوجه، في أماكن أخرى فاستعمل استعمالاً مجازياً فقيل: واجهة المنزل، ووجهة الانسان، وجلسوا وجهاً لوجه، وذلك أفضل من عدة أوجه، ولا أريد به إلا وجه الله سبحانه وتعالى.



وأهمية الوجه ليست في أنه وجه فحسب، بل لأنه ملتقى المحاسن والمساوئ، ألا ترى أنه يشتمل على الجبهة والجبين والحاجب والعين والجفن والهدب والأنف والخد والشفة والسن والذقن والاذن، ولكل من هذه وظائف. يقول الشاعر :

إذا حســـرت عن شعرها أقبل الدجـــى
وإن ســفرت عن وجهها طلع البـــــدر




وهذه الأجزاء في الوجه ينظر إليها علماء الفراسة بأنها منافذ التعرف إلى شخصية الانسان وخصاله ونياته. ومن ذلك أيضا أن العلامة ابن سيرين الذي عرف بتبحره في علم تفسير الرؤى والاحلام، دخل عليه شخص وكان عنده قوم جلوس، فقال يا شيخ رأيت في المنام أني أؤذن، فنظر اليه ابن سيرين وقال أنت تحج إن شاء الله. ثم دخل عليه آخر وقال إني رأيت في المنام أني أؤذن، فنظر اليه ابن سيرين وقال له أنت تسرق، ولما خرج قال له أصحابه الجالسون: ما هذا يا شيخ؟ سألك سائلان عن مسألة واحدة، فقلت للأول بأنه يحج، وقلت للثاني بأنه يسرق؟ قال ابن سيرين رحمه الله: أما الأول فعندما قال بأنه رأى في المنام أنه يؤذن تأملت في وجهه فوجدت فيه ملامح الصالحين، فتذكرت قول الله تعالى: "وأذن في الناس بالحج يأتوك رجالا" (الآية)، وأما الثاني فتأملت في وجهه فرأيت فيه ملامح الأشرار، فتذكرت قول الله تعالى حكاية عن يوسف واخوته: "ثم أذن مؤذن أيتها العير إنكم لسارقون".



ولقد اشتهر العرب بعلم الفراسة، حيث إنهم كانوا يقرأون الوجوه كأنهم يقرأون الكتاب. هذا وتقول الباحثة خيرية حديب في كتابها علم فراسة الوجه بأن الاميركيين اهتموا بهذا العلم، وتعمقوا في دراسة تقاطيع الوجه وملامحه حتى أنهم ابتكروا تسمية جديدة لخطوط الوجه فلقبوها بخطوط الخبرات والتجارب.



وذهب علماء العصر يقسمون الوجه الى ثلاثة حقول:

ü الحقل الفكري ويشمل الجبين والعينين

ü والحقل العاطفي ويشمل الانف والخدين

ü والحقل العملي ويشمل الفم و الذقن.



كما يلاحظ أن العلماء عندما قسموا الوجه هذا التقسيم لم يفعلوا ذلك من فراغ، بل بعد دراسات ومقارنات عملية، فلاحظوا أن صاحب الجبين الواسع يتمتع بنشاط ذهني، فنسبوها إلى الحقل الفكري، وصاحب الفك البارز يتميز بأنه انسان عملي فنسبوه إلى الحقل التنفيذي، وصاحب الأنف والخدين البارزين يتميز بالحضور القوي والنجاح في ميدان مثل العلاقات العامة، فنسبوه إلى الحقل العاطفي.



ثم نرى أن بعضهم اتخذ ظاهرة التمدد والانكماش منطلقاًً له، فقسم الانكماش إلى دينامي وداخلي ومجفف، وقسم التمدد إلى غريزي وعاطفي ودماغي. ومنهم من اتخذ العلاقة بين الهيكلية العظمية والعينين والأنف والفم منطلقاً له. ومنهم من وقف نفسه على دراسة العضلات الجلدية حول العينين والأنف والفم باعتبار أن تحريكها يبين الظروف والأمزجة. ومنهم من بنى دراسته على قاعدة انتشار التفريغ العصبي حيث رأى أن كل هيجان مصحوب بتفريغ عصبي ينتشر في الجسد كله، أي أن الهيجان هو مجموعة أحاسيس وانفعالات تظهر لنا من خلال الجسد، كالصدمة العصبية مثلا تنتشر قبل كل شيء في عضلات الوجه والصوت والاطراف. ولذلك قال العالم دوشن دوبولوني: "إن عضلة الجبهة للانتباه، وعضلة الحاجبين للتهديد، ومدار الشفتين للاشمئزاز، وأخرى للحزن، وأخرى للسرور وهكذا".



ولقد بالغ الصينيون اكثر من غيرهم في الاعتماد على دراسة الوجه إذا أرادوا أن يتعرفوا إلى الشخص وطبعه ونفسيته، وعرف هذا العلم عندهم بـ "سيانغ ميان". ومن هنا فإن سيانغ ميان يصنف الوجوه الى 11 شكلاً هي:

ü الوجه القمري

ü والشجري،

ü والبيضاوي،

ü والحديدي،

ü والجبلي،

ü والارضي،

ü والملكي،

ü وغير المنتظم،

ü والحائطي،

ü والناري،

ü والدلو.



كل من هذه الوجوه يتميز بملامح معينة عند الصينيين يستدل من خلالها على طبع صاحبه:

ü فالوجه القمري يتمتع صاحبه بالجمال، لكنه لا يحب التمارين الرياضية، لذلك فإنه يشكو من السمنة دائماً.

ü والوجه البيضاوي جميل يوحي بالتفاؤل، لكنه يتعرض لسوء الفهم من الاخرين، مما يجعله يتعالى عليهم قليلاً، ويعيش مع أحلامه.

ü والوجه الحديدي يوحي بالاستقرار والنزاهة، لذلك فإن صاحبه لديه قدرة على التكيف واتخاذ القرار الهادئ، وقراراته تحترم.

ü والوجه الجبلي محظوظ في معظم أعماله ومواقفه، وربما أخذ على صاحبه بأنه يحب الثرثرة في الكلام.

ü والوجه الارضي يتمتع بمعرفة واسعة، لكنه عدواني المزاج، يحقد، وطبعه فضولي.

ü والوجه الملكي صاحبه ذكي وقيادي وأناني يسعى للنجاح دائماً، لكنه يتعرض للفشل كثيراً بسبب اعتداده الزائد بنفسه.

ü والوجه غير المنتظم يشكو من الكثير من العقد، مما تجعله على مر الزمن ينظر إلى الناس من حوله بعدوانية فينتقم.

ü والوجه الحائطي لديه قدرة على التغلب في المواقف الحرجة، ويحب الجدل، مما يؤدي به الى الانفعال، وعندئذ يفقد توازنه فيفشل.

ü والوجه الناري يتميز بالذكاء، لكنه حساس جداً، مما يجعله يكثر من الشكوك، فيمل الناس من حوله.

ü والوجه الدلو يتطلع الى المستقبل بتفاؤل، وهو مستقر نفسياً، لكنه يتعرض للاكتئاب الشديد احياناً عندما تتزعزع استقراريته.



ثم إن لكل من الجبين والجبهة والحواجب والعين، والجفون والأهداب والأنف والخدود والشفاه والاسنان والذقن والاذنين لغة عند علماء الفراسة في العصر الحديث. وقديماً كان العرب الاوائل يدركون تلك المعاني والرموز واللغات. ويروي ابن القيم في كتابه أخبار النساء: أن العرب يقولون: الصباحة في الوجه، والوضاءة في البشرة، والجمال في الأنف، والحلاوة في العينين، والملاحة في الفم، والظرف في اللسان، والرشاقة في القد، واللباقة في الشمائل، وكمال الحسن في الشعر.



ويبقى بعد ذلك أن نقول: هناك شعرة بين فراسة المؤمن الذي أخبر عنه الرسول صلى الله عليه وسلم، وبين فراسة العالم التجريبي المطلق. فالمؤمن يبني تفرسه على نور يقذفه الله في قلبه، والعالم يبني تفرسه على التجريب المطلق، لذلك فإن الأول صوابه أكثر من خطأه، والثاني خطؤه أكثر من صوابه، أليس كذلك؟
[/center]

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

يحيى بشير
Admin(المدير العام )
Admin(المدير العام )

عدد المساهمات: 529
نقاط: 20130
السٌّمعَة: 26
تاريخ التسجيل: 04/07/2009
العمر: 46

http://elwalled.hooxs.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قراءة الكف,,الفراسه وقراءة الوجوه

مُساهمة من طرف الذئب في الثلاثاء 30 مارس 2010, 12:31 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

الذئب
عضو نشيط
عضو نشيط

عدد المساهمات: 124
نقاط: 18988
السٌّمعَة: 44
تاريخ التسجيل: 16/07/2009
العمر: 12

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قراءة الكف,,الفراسه وقراءة الوجوه

مُساهمة من طرف يحيى بشير في الأحد 12 ديسمبر 2010, 11:39 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

يحيى بشير
Admin(المدير العام )
Admin(المدير العام )

عدد المساهمات: 529
نقاط: 20130
السٌّمعَة: 26
تاريخ التسجيل: 04/07/2009
العمر: 46

http://elwalled.hooxs.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى